السبت، 9 أبريل 2016

ادمان الاستروكس و علاجة

BY حنان الاحمدى IN , , , , , 2 comments






ادمان الاستروكس و علاجة



بدأ ظهور مخدر الاستروكس فى الايام الاخيرة فى عدة اماكن وانتشار على مستوى كبير فى عالم المخدرات وبدأ يتطور بشكل سريع بعد ان تم عملة بشكل محترف لتدمير جيال بعد جيال
و ذللك لبرعة التجار فى عدة اشكال مختلفة تؤدى الى الموت او الجنون او النتحار او السجن
وبدأ انتشار مخدر الاستروكس يشكل مذهل لعدة اسباب اولا لانة رخيص الثمن وبعد ذلك يعد من اقوى المخدرات وثالث لانة اسمة الجديد

تكوين الاستروكس


بين الشباب جديد (مخدر الشيطان )  و هو عبارة عن خلطة جديدة  مصنعة وبعض المواد الكيميائية من نبات القنب
 الكيميائية المسكنة، ومواد و  الأتروبين والهيبوسيامين والهيوسين ويتم تهريب الاستروكس من الحدود مصر مع لبيا من الجهة الغربية مع اشكال اخرى من المخدرات بشكل عام  و يتم بيع جرام مخدر الشيطان من 250-300 وذلك للجرام الواحد و يتم البيع على شكل اكياس يحتوى كل كيس على 4 جرامات فى الكيس الواحد وعدا يختلف ثمن الكيس من مكان الى مكان من منطقة الى اخرى يميزه اللون
الأخضر الفاتح ويتم تعاطيه عن طريق التدخين




تائثيرة الاستروكس واضرارة



يعد الاستروكس من اخطر المخدرات الموجدة الان او كما البعض يسمونة الفيل الازراق ويؤدى الى الجنون و تاكل الجهاز العصبى وتدميرة  والهلوسة و الارتباك , نوبات ذعر وتشنجات لكل اضاء اجسم و عدم تقدير المسافات , تلف المخ والجهاز العصبى و السيطرة علية و الخروج من التصرفات الطبيعية , هبوط حاد فى الجهاز التنفسي وعدم تدفق  الدم داخل الشعيرات الدموية  يعد الاستروكس او مخدر الشيطان من اقوى المخدرات فهو قوى المفعول من المخدرات الاخرى مثل الحشيش و المرجوانة 200 مرة  تعرف اعراضة بالهبوط وعدم التركيز و الفقدان لمدة تصل الى 3 ساعات وانتشار ايضا الاستروكس فى الخليج العربى و اصبح مطلوب ولة سوق فى جميع انحاء العالم  وتم ظهور مخدر الشيطان فى مصر من 3 سنوات بعد ظهور الفودو

يستهدف الاستروكس  الزبائن معظمهم من سكان المناطق الغنية و الراقية، وطلاب الجامعات الخاصة و ايضا المدراس الخاصة الذين تحولوا عقب «أول نفس» إلى مدمنين معظمهم يزداد على طلب مخدر الشيطان ، ينتقلون من عالم الواقع والوعى، إلى دنيا الهلاوس السمعية والبصرية و فقدان الوعى الذاتى  بسبب تأثيرات المخدر السريعة و الكنترول  على الجهاز العصبى،و تدميرة . خاصة على وخاصة على الفتيات اللاتى أصبحن الأكثر طلبا على المخدر.
تجارة الإستروكس و السوق المفتوح للمخدرات  أو كما يطلق عليه البعض اسم «التعويذة» أو «الفيل الأزرق» تتجاوز ملايين الجنيهات
سنويا وتصيب المادة المخدرة المتعاطى باحتقان شديد و حشرجة فى الصوت وإحمرار بالوجه واتساع فى حدقة العينو السيطرة على الجهاز العصبى وعندما ينتهى تأثيره على المتعاطى تزداد الهلاوس السمعية والبصرية التى يبدأ المتعاطى يشعر بها 





علاج الادمان




كيفية علاج الاستروكس اولا يجب كيفية اقناع المدمن بعلاج الادمان من المخدرات ويجب اقناع المريض بالعالج
اذا اقتناع المدمن بالعالج يساعد كثيرا ذلك فى نتيجة الشفاء و يساعد اسرتة ايضا ويمكن ايضا حظر المدمن على الاماكن التى اعتاد علية او الاصحاب الذى اعتاد الخروج معهم ذلك يساعد كثيرا يمنعة من الرجوع مرة اخرى الى المخدرات ويجب ايضا معرفة الاماكن التى يمكن الشراء منة المخدرات مع منعها من المرور من هذة الاماكن

وهناك عدة طرق لعلاج المدمن اولا التقرب الى اللة و دور العبادة مع اخية او والدة او احد الاصدقاء الموثق فيهم  لتدية الصلاة فى احد المساجد
 فالمساجد يمكن للانسان ان يبدا حياة جديدة وتغير للانسان وحياة من الصفر ويمكن ايضا تقضية اوقات الفرغ فى تادية خدمات المساجد ويعوضة المسجد على الصدقاء السوء و المخدرات ويمكن ان يملاء فراغة ويشعرة بالطمنان و الانتماء وقد يمكن ان يشرف على اشياء عدة فى المساجد او يقوم بنفسة للعمل على هذة الاشياء مثل نظافة المسجد، والإصلاحات التى تتطلب منك عملة فيه، وترتيب الكتب  والمصاحف في المكتبة، وتزويد المسجد بالكتب والمطويات، والإعلانات عن المحاضرات الدينية، وحلقات العلم الدينية وحفظ القران وتجويدة والإعداد للمحاضرات الدينية، وتزويد المسجد واشياء اخرى كثيرا  من الخدمات المتاحة وعن طريق العبادات طرق كثيرا لاستقامة و عمل الخير و التوقف عن الادمان

يمكن ايضا عن طريق الصلاة و الصوم وحفظ القران والحج و العمرة و الدعاء الى اللة بالمغفرة و الابتعاد عن طريق الادمان من المخدرات و يجب المتابعة التامة من الاسرة و الاصدقاء و الاقارب و الرعاية المستمرة و العلاج عن طريق المصحات الادمان
ويمكن ايضا الاستمرار فى الرعاية المستمرة مع الدكتور المعالج لمعرف النتائج وما وصل الية حتى الان ويجب توخى الحظر من الشخص المتعافى او الشخص الذى يكون فى فترة العلاجو يجب  العلاجي لا يتردد في خدمة كافة الأسرة، بهدف تحقيق التعافي لها وللمدمن، وتحقيق الصحة النفسية وبما ان اشكال المخدرات او العلاج منة تكون متشابهة



كيفية علاج الادمان من الاستروكس

 
البداية عن طريق  الذهب الى المصحات والمستشفيات وعمل التحاليل الازمة و الاستمرار مع دكتور طول فترة العلاج و المعافة ويتم يعد ذللك عملية سحب السموم من الجسم و المخدر والفترة التى يمكن البداية فى العلاج و تختلف الفترات من مدمن الى اخر تعتمد على مدة التعاطى للمدمن و كمية السموم و تكون من 5 ايام الى 15 يوم وحسب الحالة الصحية للمدمن وعن طريق ذلك يمكن للمعالج تقدير كميات العلاج
 المناسبة لستخرج السموم من الجسم بامان يمكن اتخاذ الادواية المناسبة و لادويه النفسيه من مضادات الذهان ومثبتات المزاج والتى تسبب الالم ومضادات الاكتئاب والمنومات ذلك يرجع الى الدكتور المعالج و التشخيص المبدى وتختلف كل حالة عن الاخرى ويتم عمل التحاليل الازمة و الفحوصات ولانسسى دور الدكتور النفسى ولهو دور كبير فى المرحلة العلاج وصف جميع الادوية الصالحة للحالة  
ويكون الاخصائى النفسى من ابراز الادوار فى عملية العلاج ومتابعة الحالة نفسيا و اجتماعيا

ثم البدأ فى المرحلة الثانية من علاج الادمان من المخدرات او الاستروكس يتم استكمال الفحوصات بشكل عام و الفحص النفسى و العلاج  تكون هذة الفترة ما بين 4 اسابيع او 7 سابيع على حسب النسبة الفحوصات للشخص المتعلاج و مقاومة العلاج و الاعراض النفسية و تحديد التحاليل والصيغة النهائية للشخص المتعلاج وتطبيق الاختبارات و المقايس  لمعرفة التشخيص و بعد ذلك يلزم بناء اتفاق علاجى
مناسب للشخص او الحالة حيث يكون مناسب للقواعد التعافى من المخدرات اخذ ومعرفة كل من تاريخ و مذكرات المريض عن كل تفاصيل حياتة الجامعة و الوظيفة و التاريخ الدراسى و الدينى و العاطفى و حالة الشخص مع اسراتة و الحالة الجنسية و العمل على تحافيزة و المساعدة على عدم الرجوع و الاستمرار فى مرحلة العلاج عمل علاقه علاجيه تسمح بالخول و اخترق الاعراض النفسيه واعداد مبدأى لتعديل المصطلحات الخاطأه 


 







 


2 التعليقات:

إرسال تعليق